غرفة الصناعات الهندسية تعقد اول اجتماع بمقرها الجديد بالعاشر من رمضان

عقد محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات المصرية اول اجتماع للغرفة بالمقر الجديد بمدينة العاشر من رمضان بمشاركة عدد كبير من أعضاء الغرفة و المهندس احمد كمال مدير مكتب الالتزام البيئي باتحاد الصناعات ومي حلمي المدير التنفيذي للمجلس التصديري للصناعات الهندسية .
وطارق عابدين عضوٍ مجلس ادارة الغرفة و كامل حجازي مدير الغرفة .

وقال محمد المهندس رئيس الغرفة أن الهدف من افتتاح المقر الجديد بالعاشر من رمضان هو ضمان سهولة وسرعة تقديم خدمات الغرفة لأعضائها بهذه المدينة الصناعية الكبرى و عدم تكبد المصنعين الانتقال من العاشر من رمضان إلى مقر الغرفة الرئيسي بالقاهرة مؤكدا أن جميع خدمات الغرفة يتم تقديمها من خلال فرع العاشر .

و أكد محمد المهندس ان هذا الفرع الجديد يأتي استكمالا لخطة الغرفة لانشاء فروع لها بالمناطق الصناعية بالمحافظات لخدمة اعضائها والصناعة المصرية حيث يوجد أيضا فروع للغرفة في مدينة 6 أكتوبر و محافظة الاسكندرية .

ومن جانبه عرض المهندس احمد كمال مدير مكتب الالتزام البيئى الخدمات و المهام التى يقوم بها المكتب لأعضاء غرفه الصناعات الهندسية وعرض طرق التواصل بين اعضاء الغرفة والمكتب والاستماع الى أسئلة الاعضاء فيما يخص القرض الدوار وكيفية الحصول عليه من خلال مكتب الالتزام البيئى .

و قدمت مى حلمى المدير التنفيذى للمجلس التصديري للصناعات الهندسية الخدمات الخاصة بالمجلس لأعضاء غرفة الصناعات الهندسية مثل البعثات التجارية لكافة الدول والتحضير لعدد من المعارض الدولية فى القطاع الهندسى وشرح اهمية الدور الذى تلعبه هذه المعارض فى تكوين صورة كاملة عن السوق الدولى ومعرفة إحتياجات الاسواق الخارجية للصناعات المصرية وذلك من خلال المشاركة فى المعارض والبعثات التجارية .

وأعلنت مي حلمي عن قيام المجلس بعدد من المعارض الدولية فى بغداد واربيل والبرازيل وكينيا وقامت بشرح وافى بأهمية دور المعارض والمشاركة بها خاصه فى القطاعات الهندسية .